وكالات -سورية اليوم:

بلغ عدد المتخرجين من مركز الحجر الصحي في المدينة الجامعية بجامعة البعث لغاية اليوم 67 شخصاً من المقيمين في مركز الحجر بعد مضي 14 يوما على وجودهم في المركز وأكد الدكتور غسان طنوس مدير المركز أن جميع المتخرجين بحالة صحية جيدة وتم إجراء التحاليل اللازمة لهم الخاصة بالكشف عن فايروس كورونا مع استمرار متابعة وضعهم الصحي في منازلهم لمدة 15 يوما أخرى من قبل شعبة الأمراض السارية في مديرية صحة حمص، مضيفا أنه سيتم غداً السبت تخريج الدفعة الرابعة وعددهم 34شخصا ليبقى في مركز الحجر 33 شخصا سيتم تخريجهم بعد انقضاء مدة 14 يوم على الفحوصات مشيرا إلى أن دخول المزيد من الحالات منوط بعملية إغلاق المعابر غير الشرعية بشكل كامل .

من جهة ثانية نوه الدكتور عبد الباسط الخطيب رئيس جامعة البعث إلى أنه تم وضع الوحدة السكنية في المدينة الجامعية في الخامس والعشرين من شهر آذار الماضي كمركز للحجر الصحي بسعة 280 سريرا بعد تجهيزها من قبل الجامعة بالفرش الكامل والمستلزمات الضرورية وتأمين كادر إداري يشرف عليها وكادر فني لصيانة الأعمال الكهربائية والصحية والتدفئة تحت تصرف مديرية الصحة ،ولفت الخطيب إلى أنه يتم العمل حالياً على تجهيز وحدة سكنية في المدينة الجامعية لاستخدامها كمركز آخر للحجر الصحي في حالات الطوارئ استمراراً للإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، مع إمكانية التوسع بالوحدات السكنية في حال استدعت الحاجة لذلك. وفي إطار الإجراءات الوقائية المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا كما تفقد الدكتور عبد الباسط الخطيب والدكتور فائق شدود أمين فرع الحزب بالجامعة مركز الحجر الصحي في المدينة الجامعية والتقيا خلال الجولة الكادر الطبي من مديرية الصحة بحمص والكادر الإداري من جامعة البعث واطلعا على آلية العمل ومدى جاهزية الكوادر والمعدات الطبية والالتزام بكافة الشروط الصحية المطلوبة بهذه الفترة،حيث أن الإجراءات الحكومية تواكب الوضع القائم وكافة المستجدات التي تفرض نفسها بخصوص فيروس كورونا والتصدي له .